مفهوم الفون أو اللوين الصوتي : allophone

طباعة

        قد يختلف موقع الفونيم الواحد من كلمة لأخرى ، وقد ينجر عن هذا التنوع في الموقع ـ وبحكم  تأثر هذا الأخير بما قبله وما بعده من الفونيمات الأخرى ـ بعض الاختلاف في نطقه ومن ذلك مثلا أن صوت " P " في الإنجليزيـة يمثل فونيما واحدا إلا أنه وبحكم التنوع في الموقع  في مثل قولنا : " Pit  " و " Spit  " و " Sip  " تمثل ثلاثـــة أصوات

موضوعية متخالفة أو ثلاثة فونات .(3) 

   هذه ((الفونات الثلاثة حينئذٍ تسمى تنوعات موقعية Positional  Variants  أو ألوفونات Allophones لنفس الفونيم )) (4) لأن (( ما ينطق به فعلا خلال الكلام هو" اللوين " الصوتي أو المتغير الصوتي Allophone  ، واللوين الصوتي صوت كلامي حقيقي يتوزع بطريقة تكاملية أو يتغير بشكل حر، ومثال التوزيع التكاملي أن "P  " الهائية في الإنجليزية تأتي عادة في أول الكلمات مثل " Pen  " وأن " P " غير الهائية تأتي بعد " S " مثل "Spin  "، وأما التغير الحر فعندما تأتي " P " في آخر الكلمة حيث من الممكن أن تكون هائية أو محبوسة كما في " Tip  ".)) (5)

   ولمعرفة ما إذا كان صوتان معينان يمثلان فونيمين مختلفين أو فونين لفونيم واحد فإنه (( يجرب الصوتان بأن يوضع كل منهما مكان الآخر في كلمة ما مع الاحتفاظ بباقي حروفها فإذا حدث ووجد اختلاف في المعنى فهما فونيمـان  وإذا لم يحدث أي اختلاف في المعنى نتيجة هذا التغيير فهما فونان لفونيم واحد ، وفي هذا يقول R . Fowkes   فـي تعبيره المشهور:" إن الفونيم صورة ذهنية يَكِدُّ المتكلم في الوصول إليها ، أما الصوت Allophon  فهو الإنجاز الذي يحققه تحت أي ظرف معين وفي أي محيط محدد .)) (6)

   ومن ذلك قولنا في اللغة العربية " اضطرب " و " ازدهر " فالطاء في الفعل الأول و الدال في الفعل الثاني فونان لفونيم واحد وهو" التاء " الذي وبحكم قواعد الإعلال والإبدال انقلب إلى طاء ، ونفس الشيء يقال عن " سمـاء " و" قضاء " فالهمزة فيهما فون لفونيمين مختلفين وهما " الواو " في الكلمة الأولى و " الياء" في الثانية اللتين انقلبتـا فيهما إلى همزة لوقوعها متطرفة بعد ألف مد زائدة كما تقول القاعدة ، وهذا ما يعرف في اللسانيات الحديثة بالتغير المورفونونيمي الذي (( يؤثر أحيانا على المورفيم الحر كما يؤثر على المورفيم المتصل " كما يحدث في كلمة : Knife  التي تجمع علىKnives  و Path  التي تجمع على:Paths  و House  التي تجمع على : Houses  بتغيير الساكـن المهموس الأخير إلى مقابله المجهور ، بينما اللاحقة نفسها تأخذ شكل الصورة المجهورة "Z  " أو " IZ  " وليس هناك أدنى شك في أن "Kniv  " الموجودة في" Knives " تعتبر ألومورفا للكلمة "Knife  " يقع في محيط معين فقط )) (7)

 

ـ الهوامش ـ

 

(1) ـ اللسانيات : النشأة والتطور ، أحمد مومن ـ ص : 138 .

(2) ـ م . ن ـ ص : 138 .

(3) ـ أسس علم اللغة ، ماريو باي ـ ص : 88 .

(4) ـ م . ن ـ ص : 88 .

(5) ـ اللسانيات : النشأة والتطور ، أحمد مومن ـ  ص : 137 .

(6) ـ أسس علم اللغة ، ماريو باي ـ  ص : 90 .

(7) ـ ينظر  أسس علم اللغة ، ماريو باي  ـ ص :  106 ، 115 .