الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
آخر مواضيع مجلة أقلام
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | اجعلنا صفحة البدايةطلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

أقلام الآن على و

آخر 10 مشاركات
عربي متابع (الكاتـب : محمد حمزة - )           »          أوهام على رقعة الشطرنج .. (الكاتـب : زياد هواش - )           »          ما حكم من أفطر قبل غروب الشمس ظانَّـاً غروبها؟ (الكاتـب : محمد الميانى - )           »          ،، قبسٌ من طرائف الحكماء...و العلماء ،، (الكاتـب : أحلام المصري - آخر مشاركة : راحيل الأيسر - )           »          ((لمن تهدي هذه العباره؟)) (الكاتـب : حياه خالد - آخر مشاركة : راحيل الأيسر - )           »          الفُلك.. السفينة العظيمة (الكاتـب : سلمى رشيد - )           »          مناجاة ودعاء (الكاتـب : سلمى رشيد - )           »          شاركنا بحديث لسيد المرسلين عليه الصلاة والسلام (الكاتـب : قاسم أسعد - آخر مشاركة : سلمى رشيد - )           »          إسقاط فرض (الكاتـب : حسين الصحصاح - آخر مشاركة : جمال خادم - )           »          ورد لا يفقد أريجه (الكاتـب : سلمى رشيد - )


الشريط التفاعلي


العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديـات الثقافيـة > منتدى العلوم والصحة

منتدى العلوم والصحة نتطرق هنا لمختلف الأمور الطبية والمشاكل الصحية و الأخبار والمقالات والبحوث العلمية، إضافة إلى ما يفيد صحة المرء من نصائح حول الغذاء والرشاقة وغيرها..

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 5 تصويتات, المعدل 4.60. انواع عرض الموضوع
قديم 23-07-2006, 07:08 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ايهاب ابوالعون
أقلامي
 
الصورة الرمزية ايهاب ابوالعون
 

 

 
إحصائية العضو







ايهاب ابوالعون غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى ايهاب ابوالعون إرسال رسالة عبر Yahoo إلى ايهاب ابوالعون

الإكتئاب النفسي .... أسبابه و طرق علاجه

الإكتئاب النفسي



- الاكتئاب النفسي هو أحد أكثر الأمراض النفسية انتشاراًًًً في الوقت الحالي و تؤكد الدراسات العلمية ارتفاع نسبة حدوثه في المستقبل.

والاكتئاب النفسى هو المرض الذي يؤثر بطريقة سلبية علي طريقة التفكير والتصرف، ويصاب بالاكتئاب الذكور والإناث علي حد السواء، الصغار والكبار والمسنين لا يفرق بين مستوي التعليم والثقافة ولا المستوي المادي. الجميع عرضة للإصابة به.

لحسن الحظ أن الاكتئاب النفسي من الأمراض التي يمكن علاجها، أغلبية المرضي (80-90%) من الذين يواظبون علي العلاج الموصوف لهم يتم شفائهم بنسب عالية. ولكن من مشاكل الاكتئاب هو التعرف عليه وعندئذ يجب التوجه إلي الطبيب لتلقي العلاج في الوقت المناسب. حيث أن التأخر في استشارة الطبيب يكون له توابع سلبية علي سير الخطة العلاجية. فقد تحتاج الحالة إلي فترة أطول من العلاج أو كمية أكثر من الأدوية مع التعرض لنكسات في حالة عدم المواظبة علي العلاج. من أخطر أنواع الاكتئاب النفسي عندما لا يشعر الإنسان أنه مريض ويحتاج إلي استشارة الطبيب. فغالباً ما يعاني الإنسان من الاكتئاب ولكنه يستمر في حياته يتصرف بطريقة سلبية، يفكر في أفكار سوداوية، ينعزل عن الناس أو حتى يفكر في إيذاء نفسه أو المحيطين به.


- ما هو الاكتئاب؟!

- إن الاكتئاب النفسي مرض يصاب به الإنسان فيجعله يعاني من الأعراض التالية:
- شعور بالإحباط والزهق والملل.
- عدم الاستمتاع بمباهج الحياة.
- اضطرابات بالنوم وقد تكون في صورة صعوبة في النوم أو كثرته.
- فقدان الشهية للأكل أو الفرط في الأكل بشراهة.
- سرعة التعب من أي مجهود.
- صعوبة في التركيز والتذكر واتخاذ القرارات.
- نظرة تشاؤمية للماضي والحاضر والمستقبل.
- التفكير في إيذاء النفس أو المحيطين كالانتحار أو القتل.
- الشعور بالذنب الدائم أو العصبية الدائمة.
من الممكن أن يصاب الشخص ببعض هذه الأمراض في أي مرحلة سنية وإن كانت أكثر ما تكون في السن من 24 - 44 سنة.
النساء أكثر عرضة للإصابة عن الرجال وقد فسر ذلك بأن النساء تتعرض لضغوط اجتماعية وبيولوجية بصورة دائمة.


- ما هي أسباب الاكتئاب؟!

- هناك عدة أسباب تتداخل معاً لظهور أعراض الاكتئاب:

- أسباب عضوية:

أهمها تغيرات في بعض كيميائيات المخ من أهمها مادة السيروتونين ومادة النورادرينالين ومن المعتقد أن لهما دوراً هاماً في حدوث الاكتئاب النفسي عند نقصهما.
- الجينات:
وجد أنه هناك عوامل وراثية لظهور الاكتئاب في بعض العائلات حيث أن الدراسات التى أجريت علي التوأم أحادي البويضة وجد أن إصابة أحد التواءم بالاكتئاب يرفع نسبه حدوث الاكتئاب في التوأم الآخر إلي 70 % ويكون عرضة للإصابة بالاكتئاب في مرحلة ما من حياته الشخصية. هناك بعض الأشخاص ممن لهم سمات تؤهلهم عن غيرهم للإصابة بالاكتئاب ومنها: الروح الانهزامية، الاعتمادية علي الغير، المتأثرون بالمتغيرات الخارجية والشخصيات التى لها دائماً نظرة تشاؤمية للأمور.


- عوامل بيئية:

مثل كثرة التعرض للعنف والاعتداء النفسي أو الجسدي كذلك كثرة الضغوط الخارجية علي الإنسان دون وجود متنفس لها تدعو إلي الشعور بعدم جدوى الحياة وهي أهم المؤديات للاكتئاب. ولكن يجب مراعاة أن الاكتئاب النفسي (رغم كل المسببات السابق ذكرها من الممكن حدوثه لإنسان يعيش حياة عادية قد نعتبرها نحن مثالية وخالية من المشاكل ومن الضغوط). ولكن الأمور دائماً نسبية كما يجب ألا نغفل العامل العضوي الذي لا علاقة له بالمتأثرات الخارجية.

- كيف يتم علاج الاكتئاب النفسي:

من المهم أن نلاحظ هنا أن الاكتئاب مرض نفسي. ولذا يحتاج إلي علاج دوائي لتعويض الخلل الكيميائي الذي حدث بالمخ. وأن ممارسة الرياضة وتغيير العادات اليومية والذهاب إلي أجازة لن يعالج الحالة وإن كان له تأثير في سرعة الشفاء. 80 - 90 % من مرض الاكتئاب النفسي يظهرون تحسن واضح وملموس باستخدام العلاج.

-أساليب العلاج:

أ- علاج دوائي

أكثر الأدوية استخداماً هي:

- مضادات الاكتئاب، ومن أنواعها:

أ- مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة - Tricyclic Antidepressants
ب- مضادات الاكتئاب المؤثرة علي مادة السيروتوينن -
Selective Serotenin Reupterke Inhibitors - Serotenine Euhancers
ج- مضادات الاكتئاب المضادة لإنزيم المونوامين -
Menoamine Inhibitors-
ولكن تجدر الإشارة هنا إلي أنه لا يجوز تناول العقار دون استشارة الطبيب. لما قد يؤديه ذلك من أعراض جانبية وتعارض مع احتياج المريض. ولذا يجب استشارة طبيب نفسي في الحالة حتى يتسنى له الوقوف علي الأعراض ومدى تأثيرها علي حياة المريض. مع وصف العقار المناسب للفترة المناسبة بالجرعة المطلوبة.


ب- علاج نفسي:

إن جلسات العلاج النفسي تتيح فرصة للتعرف علي كيفية التعامل مع الضغوط الخارجية والتحدث عنها. كذلك التعرف علي أفضل السبل للتعامل مع الأعراض التى يعاني منها المريض أثناء المرض وهذه الجلسات يتبع منها أساليب مختلفة للعلاج - علاج سلوكي - علاج معرفي - علاج نفسي تحليلي - علاج أسري - علاج جماعي . تحدد النوعية الأنسب للمريض بعد أخذ تاريخ المرض.
*الاكتئاب النفسي هو مرض العصر الحديث. ومن حسن الحظ أنه يمكن علاجه ولكن من سوء الحظ أن المريض لا يشعر به في بداياته وإنما يلجأ للطبيب بعد أن تكون الحالة قد استعصت وزادت شدتها.
لذا ينصح دائماًً بعدم أخذ الأمور علي أنها ضعف بالإرادة أو خذلان في النفس أو حتى قلة إيمان. وإنما يجب أن تشاور الطبيب عندما يشعر الإنسان بهذه الأعراض حتى تكون نسبته في الشفاء أعلي وأسرع.



منقول






التوقيع

رحم الله عبدا عرف قدر نفسه
 
رد مع اقتباس
قديم 23-07-2006, 07:35 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
معاذ محمد
أقلامي
 
إحصائية العضو






معاذ محمد غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى معاذ محمد

افتراضي

عالج الإسلام سلوك الإنسان و ما يظهر عليه من تقلابات نفسيه و امور حياتيه قد تفسد عليه تفكيرة و تسبب له القلق .



* قراءة القرآن الكريم
القرآن الكريم يعالج ينسجم مع الإنسان في كل مراحله النفسيه و خلاجته العاطفية فإذا كان مسرور او غاضب او متشائم من الحياة او في اي ناحية نفسية يمر بها عليه بقراءة القرآن فإنه يواكب نفسية الإنسان مهما كانت تلك النفسية تعاني من الضيق .

عالج الإسلام في حضارته موضوع السعادة و ناقض مفهوم الغرب عنها الذي يقول بان مفهوم السعادة :
هي الأخذ بأكبر نصيب من المتع الجسدية ، لأنها في نظرهما هي الوسيلة إلى السعادة ، بل هي السعادة

اما الإسلام الذي يهدف لأن يكون الإنسان سعيد في الحياة يعرف السعادة : بمعنى الطمأنينة الدائمة في جميع أحوال الحياة إنما تأتي من العقيدة لا من النظام، أمّا مجرد الطمأنينة أي الارتياح وإشباع الجوعات فإنه يأتي من النظام، ولذلك فإن غير المسلمين من أهل الكتاب وغيرهم حين يطبّق عليهم الإسلام يشعرون بالارتياح ويوجد عندهم الاطمئنان وهذا يجرهم إلى اعتناق الإسلام فهم يشعرون بالطمأنينة وليس بالسعادة.

عالج الإسلام في ما يقع له من مخاطر و امور سئة في حياته في قول الرسول صلى الله عليه و سلم :

عجبت في أمر المسلم كله خير إن أصابه خير شكر الله و إن اصابه شر صبر فكل امر المسلم خير .
او كما قال فمن يدرك دلالته الحديث لا يكون غضبه إلا لله تعالى و يعرف ان الدنيا مكان عبور و ليس مستقر دائم فتهون الحياة و متعها في نظره و يكون هدفة في الحياة هو ان ينال رضوان الله غاية الغايات عند المسلم .


عالج الإسلام سلوك الإنسان بتنظم غرائزة و حاجته العضوية فهو لم يكبتها كما فعلت بعض الاديان و المذاهب الفلسفية المعاصرة مثل الشيوعية و لم يطلقها مثل الرأسمالية لان في تلك الحالتين سيكون مظرب التفكير و بالتالي السلوك عند الغاء التملك عنده او اطلاقه و جعل القيم المادية أساسس حياته فمن الطبيعي ان من يعيش ضمن حضارة الغرب لا يمكن الا ان يكون مطربا نفسيا .
اما الإسلام فقد نظم الغرايز و الحاجات العضوية عند الإنسان تنظيما دقيقا فحرم الإشباع الخاطيء و الشاذ و جعل هذا التنظيم وفق نظام الإسلام .
و من كل هذا نقول :


الإسلام يرى أن الأشياء التي يدركها الحس هي أشياء مادية ، والناحية الروحية هي كونها مخلوقة لخالق ، والروح هي إدراك الإنسان صلته بالله ، وعلى ذلك لا توجد ناحية روحية منفصلة عن الناحية المادية ، ولا توجد في الإنسان أشـواق روحـية ونزعـات جسدية ، بل الإنسان فيه حـاجات عضوية ، وغرائز ، لا بد من إشباعها ، ومن الغرائز غريزة التدين التي هي الاحتياج إلى الخالق المدبر الناشئ عن العجز الطبيعي في تكوين الإنسان . وإشباع هذه الغرائز لا يسمى ناحية روحية ولا ناحية مادية ، وإنما هو إشباع فقط . إلا أن هذه الحاجات العضوية والغرائز إذا أشبعت بنظام من عند الله بناء على إدراك الصلة بالله كانت مسيرة بالروح ، وان أشبعت بدون نظام ، أو بنظام من عند غير الله ، كان إشباعا مادياً بحتاً يؤدي إلى شقاء الإنسان . فغريزة النوع إن أشبعت من غير نظام أو بنظام من عند غير الله كان ذلك مسبباً للشقاء ، وان أشبعت بنظام الزواج الذي من عند الله حسب أحكام الإسلام كان زواجاً موجداً للطمأنينة .

و لذلك علاج الإطراب النفسي في السلوك يكون بمزج المادة بالروح أي تسير سلوك الإنسان باوامر الله .

اما الأمراض التي تكون ناتجه عن حالات طبية كخلل في افراز هرمون فتكون بالعلاج الطبي و الدواء


هذا ما استقر في ذهني في موضوع العلاج النفسي .







التوقيع

 
رد مع اقتباس
قديم 27-07-2006, 05:14 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
نغــــــــــم أحمد
أقلامي
 
الصورة الرمزية نغــــــــــم أحمد
 

 

 
إحصائية العضو







نغــــــــــم أحمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الإكتئاب النفسي .... أسبابه و طرق علاجه

أخي القدير د/ أيهاب
الأكتئاب من الأمراض المنتشرة خصوصاً في عصرنا الحالي
وللأسف أحياناً نرى أطفال صغار مصابون بهذا المرضي النفسي الخطير
لا أدري هل هو عدم وعي الأهل في التربية الصحيحة أم غير ذلك ؟؟
ومن الأسباب المؤدية له الضغوطات النفسية وضغوطات العمل والبيت
وعدم محاولة التفريج عن النفس والأتكاء عليها يالأعباء المرهقة
ونسيان أن الأنسان محاسب على نفسه يوم القيامة
أخي القدير موضوع رائع
وأختيار موفق
لك مودتـــي







التوقيع

كلما كبرنا يكبر العالم بداخلنا ويصغر بخارجنا
يضج داخلنا ويهدأ خارجنا !

 
رد مع اقتباس
قديم 11-08-2006, 06:13 AM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
لارا المشاق
أقلامي
 
الصورة الرمزية لارا المشاق
 

 

 
إحصائية العضو







لارا المشاق غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الإكتئاب النفسي .... أسبابه و طرق علاجه

د.إيهاب موضوع مهم والنقاش به طويل لكن بنظري
من الأسباب المؤدية للاكتئاب حينما يكون حولك عالما بأكمله لكن لا تجد من يفهمك لاتجد من يسمعك عندها تحس أنه لا جدوى من الحياة.
حينما تجد أقرب الناس لك يحبطوك ولايشجعوك ستكتئب. حينما تفشل مرة قد يصيبك إكتئاب ولا تخرج منه .
لكن حينما تجد من بقربك يخفف عنك وينتشلك من فشلك ويجعلك تقهر ضعفك عندها ستكون الأسعد . وسينتهي ذلك الاكتئاب. حينما تجد من يفهمك المصاعب التي تمر فيها ويساعدك على تخطيها . لكن نادرا ماتجده.
لكنا نجد الفتيات والفتيان في مرحلة المراهقة عرضة للاكتئاب لأنهم يحسوا أن لا أحد يفهمهم ولا أحد يسمعهم وإن سمعهم أحد يتمنوا لو لم يسمعهم لأنه في النهاية سيقول لهم عبارة واحدة أنت في مرحلة مراهقة ولا تفهم شيئا . عندها يحس ذلك المراهق بأن هناك من ينقص من شأنه . بل ومن يبعده عن العالم . ويبدأ تيار عاصف من المشاكل وكل يوم تزيد عصبية ذلك المراهق عن اليوم الذي مضى ويمل كل شيء حوله حتى لو كان في نعيم لايوصف . ويتغير كليا مع من حوله إلا أصدقاءه الذين قد ينتشلوه من عالم الاكتئاب إلى عالم الفساد أو عالم الصلاح لذلك نجد انجراف الفتيات والفتيان في هذا العمر نحو الأصدقاء أكثر فهم من يسمعوهم وينصتوا لهم .
الأهل لهم دور مهم فهم إن لم ينصتوا لأبنائهم ولآرائهم وإن لم يكفوا عن قول كلمة أنت مراهق ولا تفهم هم من سيوصلوا بأبنائهم لمرحلة الاكتئاب.

جزاك الله خيرا د. على هذا الموضوع. دمت بخير .







التوقيع

[]
أقلامي مميز في شهر أغسطس // المنتديات الثقافية


 
رد مع اقتباس
قديم 12-08-2006, 04:24 AM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
د . حقي إسماعيل
أقلامي
 
إحصائية العضو







د . حقي إسماعيل غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الإكتئاب النفسي .... أسبابه و طرق علاجه

الأخ الكريم د . إيهاب .
تحية طيبة .
موضوع لا يخلو من أهمية على مستوى العائلة العربية التي امتلأت بالاكتئاب النفسي ، وسلمت عليه يا سيدي ، وبودي أسأل : ألم يكن لهذا النوع من المرض أثر في انحراف كثير من الشباب المراهقين حتى وصل بهم الأمر إلى ما وصل ؟ ولنناقش الموضوع إذا أذنت .
أتمنى أن نفتح حلقة نقاش هنا .
تحياتي






التوقيع

الموال كحل عين دجله ... وبغزل الفرات الشعر يحله
 
رد مع اقتباس
قديم 13-08-2006, 05:03 AM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ايهاب ابوالعون
أقلامي
 
الصورة الرمزية ايهاب ابوالعون
 

 

 
إحصائية العضو







ايهاب ابوالعون غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى ايهاب ابوالعون إرسال رسالة عبر Yahoo إلى ايهاب ابوالعون

افتراضي مشاركة: الإكتئاب النفسي .... أسبابه و طرق علاجه

حقيقة اقدم اعتذاري عن التأخر في الرد

وهنا سؤالي لكل من شارك هنا :

ألا بذكر الله تطمئن القلوب

هل اذا نعتبر الاكتئاب سببه واحد ؟؟؟

و اذا لم يكن

فما الاسباب التي أدت الى الاكتئاب ؟؟؟

بانتظاركم اخواني و اخواتي






التوقيع

رحم الله عبدا عرف قدر نفسه
 
رد مع اقتباس
قديم 15-08-2006, 09:29 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
لارا المشاق
أقلامي
 
الصورة الرمزية لارا المشاق
 

 

 
إحصائية العضو







لارا المشاق غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: الإكتئاب النفسي .... أسبابه و طرق علاجه

هو بالأساس سبب واحد وهو البعد عن الله فدائما مايقولوا إذا اكتأبت اسمع الموسيقى لكنه خاطئ فهي تقلب المواجع أما عن القرآن فهو بالفعل تطمئن به القلوب
لكن تبقى هناك أسباب متفرعة0







التوقيع

[]
أقلامي مميز في شهر أغسطس // المنتديات الثقافية


 
رد مع اقتباس
قديم 16-08-2006, 05:29 AM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
ايهاب ابوالعون
أقلامي
 
الصورة الرمزية ايهاب ابوالعون
 

 

 
إحصائية العضو







ايهاب ابوالعون غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى ايهاب ابوالعون إرسال رسالة عبر Yahoo إلى ايهاب ابوالعون

افتراضي مشاركة: الإكتئاب النفسي .... أسبابه و طرق علاجه

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لارا المشاق
هو بالأساس سبب واحد وهو البعد عن الله فدائما مايقولوا إذا اكتأبت اسمع الموسيقى لكنه خاطئ فهي تقلب المواجع أما عن القرآن فهو بالفعل تطمئن به القلوب
لكن تبقى هناك أسباب متفرعة0

الاسباب المتفرعة هذه هي التي تهمنا في بحث المسألة

فما رأيك أخت لارا أن تذكريها لنا للنناقشها ؟؟

احترامي






التوقيع

رحم الله عبدا عرف قدر نفسه
 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نقـد المنهـج التحليلي النفسي في تطبيقاتـه الجماليـة؟؟ وفداء غضبان ؟؟ عبود سلمان منتدى الفنون والتصميم والتصوير الفوتوجرافي 1 04-06-2006 03:49 AM

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 12:08 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط