الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
آخر مواضيع مجلة أقلام
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | اجعلنا صفحة البدايةطلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

أقلام الآن على و

آخر 10 مشاركات
صباحكم ومساؤكم سكر.. (الكاتـب : سمرعيد - آخر مشاركة : حياه خالد - )           »          قصّة مزحة لتشيخوف (الكاتـب : بثينة غمّام - آخر مشاركة : فاطِمة أحمد - )           »          صور جميلة لمخلوقات جميلة (الكاتـب : أنور عبد الله سيالة - )           »          كلمات قد تعجبك (الكاتـب : أنور عبد الله سيالة - )           »          صورة و كلمة ... (الكاتـب : أمال سعيد - آخر مشاركة : قاسم أسعد - )           »          أعجبت بهذه المقولة (الكاتـب : أنور عبد الله سيالة - )           »          ممكن كلمة في حق الام (الكاتـب : اكرام كوثري - آخر مشاركة : أنور عبد الله سيالة - )           »          بوح الصور .. من ألبوم الحياة (الكاتـب : سلمى رشيد - آخر مشاركة : أنور عبد الله سيالة - )           »          افتح قلبك ... (الكاتـب : عماد الحمداني - آخر مشاركة : حياه خالد - )           »          نفسك عالم عجيب.. (الكاتـب : سميرة جوهر - )


الشريط التفاعلي


العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديـات الثقافيـة > منتدى العلوم والصحة

منتدى العلوم والصحة نتطرق هنا لمختلف الأمور الطبية والمشاكل الصحية و الأخبار والمقالات والبحوث العلمية، إضافة إلى ما يفيد صحة المرء من نصائح حول الغذاء والرشاقة وغيرها..

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 1 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
قديم 24-06-2008, 12:54 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
احمد العتيبي
أقلامي
 
إحصائية العضو







احمد العتيبي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي طريقة جديدة لفقدان الوزن (بدون ريجيم )

طريقة جديدة لفقدان الوزن (بدون ريجيم )


كراكاس - وكالات



وداعا للرجيم وأهلا بالفطور المفتوح الغني بالكربوهيدرات والبروتينات فهو أكثر إفادة للصحة من وجبة الرجيم المنخفضة الكربوهيدات..

فقد أثبتت دراسة فنزويلية - عرضت أمام الاجتماع السنوي لجمعية الغدد الصماء في سان فرانسيسكو - أن (الإفطار) يتحكم في الشهية ويشبع الرغبة الشديدة في تناول الحلويات والنشويات.

وأشارت نتائج الدراسة (الصغيرة) إلى أن تناول وجبة إفطار كبيرة تتضمن قدرا كبيرا من الكربوهيدرات والبروتينات وإتباعها في بقية اليوم بوجبة منخفضة الكربوهيدرات والسعرات يؤدي إلى فقدان الوزن والحفاظ عليه منخفضا.

وأوضحت الدكتورة / دانيلا ياكوبوفيتش - من (مستشفى دي كلينيكاس) في كراكاس في فنزويلا - أنها استخدمت بنجاح وجبة الإفطار الكبير بين مرضاها لمدة تزيد عن 15 عاما.

أنها أيضا أكثر إفادة للصحة من الوجبة المنخفضة الكربوهيدات الشائعة لأنها تسمح للشخص بتناول قدر أكبر من الفواكة الغنية بالألياف والفيتنامينات.

وأكد الباحثون أن معظم دراسات فقدان الوزن حددت وجبة منخفضة جدا في الكربوهيدرات، ولكن هذه ليست طريقة جيدة لتقليل الوزن ؛ وذلك لأنها تفاقم من الرغبة في تناول الكربوهيدرات وتبطىء من التمثيل الغذائي؛ ولذا بعد فترة قصيرة من فقدان الوزن تكون هناك عودة سريعة إلى البدانة.

وقارنت ياكوبوفيتش وزملاؤها وجبات إفطار كبيرة تتضمن نسبة عالية من الكربوهيدرات والبروتينات مع وجبة منخفضة الكربوهيدرات بشكل صارم لدى 94 امرأة بدينة كثيرة الجلوس. وكل من الوجبتين منخفضتان في الدهون وإجمالي السعرات الحرارية لكنهما مختلفتان بشكل ملحوظ في محتواهما من الكربوهيدرات.

وتقول ياكوبوفيتش: " إن النساء اللائي تناولن وجبة إفطار كبيرة يشعرن بأنهن أقل جوعا .. وخاصة قبل الغداء ، وتقل رغبتهن في تناول الكربوهيدرات مقارنة بالنساء اللائي التزمن بوجبات منخفضة الكربوهيدرات.

واستهلكت 46 امرأة التزمن بتناول وجبة منخفضة جدا في الكربوهيدرات 1085 سعرا حراريا يوميا تتكون من 17 جراما من الكربوهيدرات و 51 جراما من البروتين و78 جراما من الدهون ، وكانت أصغر وجبة هي الإفطار التي تتضمن 290 سعرا حراريا.

وبالنسبة للإفطار سمح للملتزمات بوجبات منخفضة الكربوهيدرات بسبعة جرامات فقط من الكربوهيدرات .. مثل الخبز والفواكه والحبوب واللبن ، ويمكنهم تناول 12 جراما فقط من البروتين .. مثل اللحوم والبيض في الصباح.

وعلى النقيض من ذلك استهلكت 48 امرأة التزمن بتناول "وجبات إفطار كبيرة" 1240 سعرا حراريا يوميا.

ورغم الانخفاض في إجمالي الدهون- (46 جراما) عن الوجبة الأخرى- إلا أن وجبة الإفطار الكبيرة تتضمن حصصا يومية أكبر من الكربوهيدرات (97 جراما) والبروتين (93 جراما).

وتناولت الملتزمات بالنظام الغذائي إفطارا يتضمن 610 سعرات.. يتكون من 58 جراما من الكربوهيدرات و47 جراما من البروتين و22 جراما من الدهون.

وبالنسبة للغداء تناولن 395 سعرا .. تتألف من 34 جراما من الكربوهيدرات و28 جراما من البروتينات و13 جراما من الدهون ..

أما العشاء - وهو أصغر وجبة في اليوم - فيتكون من 235 سعرا .. (5 جرامات من الكربوهيدرات و18 من البروتينات و 26 من الدهون).

وبعد أربعة شهور لم يكن هناك اختلاف يذكر في فقدان الوزن بين مجموعتي نظامي التغذية.. وفقدت النساء اللائي التزمن بوجبة منخفضة الكربوهيدرات بشكل صارم في المتوسط 28 رطلا، بينما فقدت النساء اللائي التزمن بوجبة إفطار كبيرة 23 رطلا تقريبا في المتوسط، لكن عند 8 شهور استعادت الملتزمات بوجبات منخفضة الكربوهيدرات 18 رطلا في المتوسط .. بينما استمرت الملتزمات بوجبات إفطار كبيرة في فقدان الوزن .. حيث فقدن 16.5 رطل آخر.

وفقدت الملتزمات بوجبة الإفطار الكبيرة أكثر من 21% من وزن جسمهن مقارنة مع 4.5% من المجموعة الملتزمة بوجبات منخفضة الكربوهيدرات.




جدول السعرات الحرارية للأطعمة


اضغط هنا






الصور المرفقة
نوع الملف: jpg weigh_loss.jpg‏ (55.4 كيلوبايت, المشاهدات 51)
 
رد مع اقتباس
قديم 24-06-2008, 03:30 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
احمد العتيبي
أقلامي
 
إحصائية العضو







احمد العتيبي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: طريقة جديدة لفقدان الوزن (بدون ريجيم )

اكتشاف طريقة جديدة لمعالجة السمنة

BBC Arabic

آخر تحديث الإثنين 23 يونيو 2008 21:01 GMT




البدانة قد تسبب الكثير من الامراض


اكتشف العلماء ان زيادة هرمون موجود بشكل طبيعي في المعدة ربما يمثل طريقة جديدة لمعالجة السمنة.

فقد كشفت دراسة بريطانية جديدة أن زيادة هرمون الأكسينتومودولين في المعدة يحد من الشهية للطعام ويرفع مستوى نشاط الجسم في الوقت ذاته، مما يؤدي إلى فقدان سريع لكنه صحي للوزن.

ويعطينا الهرمون أيضا شعورا بالإشباع بعد تناول الوجبة، إلا أن الأناس البدينين يكون عندهم الهرمون عادة بمنسوبات أقل من غيرهم.

وقالت الدراسة التي نشرتها الصحيفة الدولية المتخصصة بشؤون السمنة إن نظام الحمية يرمي إلى التوصل إلى تخفيض في النشاط الذي يجعل من فقدان الوزن عملية أصعب.

وقال البروفيسور ستيف بلوم، رئيس قسم العلوم الاستقصائية في الكلية الملكية في لندن، إن الدراسات السابقة أظهرت أن هرمون الأكسينتومودولين قد يسبب نقصا في الشهية.

ولكن هذه هي المرة الأولى التي يكتشف فيها أن الهرمون يؤدي إلى زيادة مستوى النشاط الجسدي.

وحقيقة أن هرمون الأكسينتومودولين موجود في الجسم بشكل طبيعي اعتبرت بحد ذاتها ميزة إيجابية كونه من غير المحتمل أن يكون للهرمون آثار جانبية غير سارة.

وقال البروفيسور بلوم الذي أجرى البحث: "إن الهرمون ليس كتلك العقاقير الكريهة التي يتناولها الإنسان عادة عندما يتوجب عليه تناول الأدوية الكيماوية لسنوات عدة.

"إنه يتواجد في الجسم بشكل طبيعي، فنحن نستخدم ذات الطريقة التي يتبعها الجسد للحد من الشهية".

وهناك بعض الحالات والظروف التي يكون فيها الهرمون متواجدا بنسب كبيرة عند بعض الناس وخصوصا إثر تعرضهم لأنواع من إصابات الأمعاء على سبيل المثال. وهؤلاء الناس يكون لديهم ميل لفقدان الكثير من وزنهم ويبقون نحيفين جدا.

وأضاف البروفسور بلوم أنه لا يبدوا أن هناك أية آثار ضارة لوجود نسب عالية من هرمون الأكسينتومودولين في الجسم. وأورد بعض الشروط والظروف الطبية التي تؤدي إلى زيادة منسوب الهرمون.

وقال إن الأثر الجانبي الوحيد للهرمون على ما يبدو هو الفقدان المستمر للوزن.

والناس البدينون يميلون إلى وجود مناسيب جديدة من الهرمون المذكور في أجسادهم وبالتالي هم لا يستطيعون تمييز متى يشعرون بالشبع تماما.

لذلك فإن علاج الناس البدينين والمفرطين في زيادة الوزن يقوم على إعادة نسب الهرمون في الجسم إلى معدلاتها الصحيحة.

ويتصور البروفيسور بلوم الناس يحقنون أنفسهم بشكل يومي بحقن بهذا الهرمون تماما كما يفعل مرضى السكر بحقن أنفسهم بالأنسولين.

وأضاف البروفيسور بلوم: "عندما يقف الناس أنصاف عراة في الشارع عارضين أنفسهم أمام العامة للقيام بذلك التمرين الذي يسمى الجري، إذا لا أرى أنه سيكون لديهم مشكلة في أخذ هذا الهرمون الجديد".

يذكر أن الدراسة شملت 15 متطوعا ومتطوعة من الناس البدينين الذين تتراوح أعمارهم بين 23 و 49 عاما من العمر.

وقد قسم الأشخاص إلى مجموعتين حيث أعطيت المجموعة الأولى جرعات من هرمون الأكسينتومودولين ثلاث مرات في اليوم ولمدة أربعة أيام متتالية، بينما أعطي أفراد المجموعة الثانية محلولا مالحا.

وعاد المتطوعون في اليوم الرابع ليخضعوا لفحص استهلاك الطاقة وامتصاص الطعام لديهم.

فبعد الوجبة الأولى كان معدل تناول المتطوعين للطعام قد تناقص بنسبة 17.4 بالمئة بينما ازداد مصروف الطاقة لديهم بمعدل أكثر من الربع.

ووجد المتطوعون أنهم قد فقدوا نصف بالمئة من أوزانهم في الأيام الأربعة. وهذا يترجم إلى نقصان في الوزن يقدر بحوالي نصف كيلو غرام في الأسبوع.

وقال البروفسور بلوم: "قد يزود هذا الاكتشاف الأطباء بطريقة جديدة لعلاج السمنة. فعلينا الابتعاد عن مجرد التركيز على الطعام ونركز بدلا عن ذلك على كيفية زيادة التمرين".








 
رد مع اقتباس
قديم 28-06-2008, 12:44 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
نغــــــــــم أحمد
أقلامي
 
الصورة الرمزية نغــــــــــم أحمد
 

 

 
إحصائية العضو







نغــــــــــم أحمد غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: طريقة جديدة لفقدان الوزن (بدون ريجيم )

الأخ القدير أحمد
شكرا على هذا الموضوع والذي يهتم بمرض العصر " البدانة " وللأسف حتى الأطفال أصبحوا يعانوا منها والكل يفكر الأن في الريجيم وتخفيف الوزن وكثرت الطرق والأساليب المتبعة لتخفيف الوزن ...

أكرر شكري أخي القدير ..







التوقيع

كلما كبرنا يكبر العالم بداخلنا ويصغر بخارجنا
يضج داخلنا ويهدأ خارجنا !

 
رد مع اقتباس
قديم 29-06-2008, 05:18 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
احمد العتيبي
أقلامي
 
إحصائية العضو







احمد العتيبي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: طريقة جديدة لفقدان الوزن (بدون ريجيم )



الاخت الغالية نغـم أحمد
سررت بمرورك, وأشكرك على التواصل الرائع
حياك الله وعافاك






 
رد مع اقتباس
قديم 20-07-2008, 11:18 AM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
محمد صوانه
إدارة المنتديات الأدبية
 
الصورة الرمزية محمد صوانه
 

 

 
إحصائية العضو







محمد صوانه غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: طريقة جديدة لفقدان الوزن (بدون ريجيم )

شكراً أخي أحمد على هذ المعلومات المهمة والمفيدة؛
فتقطف لنا زهرة أو زهرتين،
وتأتينا بثمار ما تجمعه بين الفينة والأخرى..

لك تقديري على تجوالك الدائم بين المفيد والممتع.

أخوك
محمد صوانه







 
رد مع اقتباس
قديم 02-08-2008, 08:39 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
احمد العتيبي
أقلامي
 
إحصائية العضو







احمد العتيبي غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي رد: مشاركة: طريقة جديدة لفقدان الوزن (بدون ريجيم )

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد صوانه مشاهدة المشاركة
شكراً أخي أحمد على هذ المعلومات المهمة والمفيدة؛
فتقطف لنا زهرة أو زهرتين،
وتأتينا بثمار ما تجمعه بين الفينة والأخرى..

لك تقديري على تجوالك الدائم بين المفيد والممتع.

أخوك
محمد صوانه

الأخ الغالي محمد صوانه

تواصلك موضع تقديري واعتزازي

حياك الله وبارك فيك






 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 09:31 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط