الزائر الكريم: يبدو أنك غير مسجل لدينا، لذا ندعوك للانضمام إلى أسرتنا الكبيرة عبر التسجيل باسمك الثنائي الحقيقي حتى نتمكن من تفعيل عضويتك.

منتديات  

نحن مع غزة
آخر مواضيع مجلة أقلام
روابط مفيدة
استرجاع كلمة المرور | اجعلنا صفحة البدايةطلب عضوية | التشكيل الإداري | النظام الداخلي 

 

أقلام الآن على و

آخر 10 مشاركات
العلاقات الإنسانية والمصلحة (الكاتـب : فاطِمة أحمد - آخر مشاركة : حسين الصحصاح - )           »          ارضاؤه غاية لاتدرك.. (الكاتـب : سميرة جوهر - آخر مشاركة : عبدالكريم قاسم - )           »          شخصيتك من اسمك (الكاتـب : سلمى رشيد - آخر مشاركة : عبدالكريم قاسم - )           »          مارك سيلجاندر والقـرآن الكريم (الكاتـب : ياسر حباب - )           »          في تفسير قوله تعالى " والصافات صفا " (الكاتـب : سلمى رشيد - آخر مشاركة : ياسر حباب - )           »          كلمات قد تعجبك (الكاتـب : أنور عبد الله سيالة - آخر مشاركة : سميرة جوهر - )           »          أروع ما قيل في شعر الحب والغرام والغزل والحن (الكاتـب : أنور عبد الله سيالة - )           »          معلومــــــــة رائعــــــــه.. (الكاتـب : سميرة جوهر - )           »          Quotes and Sayings (الكاتـب : سلمى رشيد - آخر مشاركة : سميرة جوهر - )           »          قال لي ذات مساء.. (الكاتـب : سميرة جوهر - )


الشريط التفاعلي


العودة   منتديات مجلة أقلام > المنتديـات الثقافيـة > المنتدى الإسلامي

المنتدى الإسلامي هنا نناقش قضايا العصر في منظور الشرع ونحاول تكوين مرجع ديني للمهتمين..

إضافة رد

مواقع النشر المفضلة (انشر هذا الموضوع ليصل للملايين خلال ثوان)
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-2007, 08:06 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
جمال الشرباتي
أقلامي
 
الصورة الرمزية جمال الشرباتي
 

 

 
إحصائية العضو







جمال الشرباتي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى جمال الشرباتي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى جمال الشرباتي

افتراضي وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَن يَقْتُلَ مُؤْمِناً إِلاَّ خَطَئاً

السلام عليكم

قال تعالى

(وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَن يَقْتُلَ مُؤْمِناً إِلاَّ خَطَئاً) 92 النساء


وبالرغم من صيغة التحريم الشديدة فالمؤمن يقتل المؤمن في أيّامنا هذه عمدا ومع سبق الإصرار ويتلقى مدحا على قتله المؤمن --ويقتله وهو أعزل يصلّي في المساجد--ولا ذنب له إلّا أنّه يقول ربنا الله.

فيا حسرتاه على هذه الحال البائسة






 
رد مع اقتباس
قديم 02-02-2007, 11:13 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
روضة فرعون
أقلامي
 
إحصائية العضو







روضة فرعون غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَن يَقْتُلَ مُؤْمِناً إِلاَّ خَطَئاً

الآية توحي بإقصاء احتمال تعمد القتل عن الذهن فيما بين المؤمنين، فلا ينبغي .. ولا يصح .. ولا يُتصور أن يقتل مؤمن مؤمناً إلا في حالة تعدّ خارجة عن المعقول والمعروف في العلاقات الإسلامية، والروابط الإيمانية، وهي حالة الخطأ وعدم التعمد، حيث يُلاحظ في الآية الكريمة صيغة الحصر، (ما .... إلا)، ويلاحظ كذلك نعت الإيمان (مؤمن/مؤمناً)، فلا يمكن أن يتصف إنسان بوصف الإيمان وتحدّثه نفسه بإزهاق روح مؤمنة، وإن حصل فهناك خلل في إيمانه.

يقول الشهيد سيد قطب، الذي قُتل عمداً في ظل نظام بعيد عن الإيمان وأهله:
"ليس في هذه الحياة الدنيا كلها ما يساوي دم مسلم يريقه مسلم عمداً. وليس في ملابسات هذه الحياة الدنيا كلها ما من شأنه أن يوهن من علاقة المسلم بالمسلم إلى حد أن يقتله عمداً. وهذه العلاقة التي أنشأها الإسلام بين المسلم والمسلم من المتانة والعمق والضخامة والغلاوة والإعزاز بحيث لا يفترض الإسلام أن تخدش هذا الخدش الخطير أبداً.. ومن ثم يبدأ حديثه عن أحكام القتل الخطأ:

{ وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمناً إلا خطأ }..

فهذا هو الاحتمال الوحيد في الحس الإسلامي.. وهو الاحتمال الحقيقي في الواقع.. فإن وجود مسلم إلى جوار مسلم مسألة كبيرة. كبيرة جداً. ونعمة عظيمة. عظيمة جداً. ومن العسير تصور أن يقدم مسلم على إزالة هذه النعمة عن نفسه؛ والإقدام على هذه الكبيرة عن عمد وقصد.. إن هذا العنصر.. المسلم.. عنصر عزيز في هذه الأرض.. وأشد الناس شعوراً بإعزاز هذا العنصر هو المسلم مثله.. فمن العسير أن يقدم على إعدامه بقتله.. وهذا أمر يعرفه أصحابه. يعرفونه في نفوسهم ومشاعرهم. وقد علمهم الله إياه بهذه العقيدة. وبهذه الوشيجة. وبهذه القرابة التي تجمعهم في رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ثم ترتقي فتجمعهم في الله سبحانه الذي ألف بين قلوبهم. ذلك التأليف الرباني العجيب".أ.هـ.
رحم الله الشهيد

وقد أخفق المسلمون اليوم في تجاوز الفتنة التي يتعرضون لها في أكثر من بلد مسلم، بين خائن متآمر، ومتعصب جاهل، والدم المسلم مهدور .. دون ورع ولا خجل، ودون مراعاة لحق الأخوة ورابطة الإيمان.
ولعل هذا الاقتتال من العلامات التي أخبر عنها الصادق المصدوق ـ صلى الله عليه وسلم ـ، حين قال: (لا تقوم الساعة حتى تقتتل فئتان عظيمتان تكون بينهما مقتلة عظيمة، دعوتهما واحدة، وحتى يبعث دجالون كذابون قريب من ثلاثين كلهم يزعم أنه نبي، وحتى يقبض العلم، وتكثر الزلازل، ويقرب الزمان، وتظهر الفتن، ويكثر الهرج -وهو القتل- .....)






 
رد مع اقتباس
قديم 03-02-2007, 12:42 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
جمال الشرباتي
أقلامي
 
الصورة الرمزية جمال الشرباتي
 

 

 
إحصائية العضو







جمال الشرباتي غير متصل

Bookmark and Share


إرسال رسالة عبر MSN إلى جمال الشرباتي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى جمال الشرباتي

افتراضي مشاركة: وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَن يَقْتُلَ مُؤْمِناً إِلاَّ خَطَئاً

بارك الله بك يا إبنتي روضة--

ننتظر مزيدك--


وقد قلت شعرا أرغب في إطلاعكم عليه--((

قتل الشقيق جريمة لا تغتفرْ

يا ليت شعري أين نحن من البشرْ

الإقتتال معرّةُ فلتستحوا

ولتحذروا غضب العزيز المقتدرْ







 
رد مع اقتباس
قديم 06-02-2007, 04:45 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
ايمان منصور
أقلامي
 
إحصائية العضو







ايمان منصور غير متصل

Bookmark and Share


افتراضي مشاركة: وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَن يَقْتُلَ مُؤْمِناً إِلاَّ خَطَئاً

السلام عليكم

اقتباس:
قال تعالى

(وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَن يَقْتُلَ مُؤْمِناً إِلاَّ خَطَئاً) 92 النساء

فيا حسرتاه على هذه الحال البائسة

نعم والله
يا حسرتاه على هذه الحالة البائسة ونحن نرى الاقتتال الذي يدور بين المسلمين

اللهم اصلح احوالنا واحوال المسلمين يارب العالمين






 
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المسابقة الرمضانية الأولى... الحلقة (30) نايف ذوابه منتدى رمضان شهر الذكر والقرآن 131 28-10-2006 02:30 AM

 

اشترك في مجموعة أقلام البريدية
البريد الإلكتروني:
الساعة الآن 07:25 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع المواضيع والردود المنشورة في أقلام لا تعبر إلا عن آراء أصحابها فقط